تشويه الاديان لصالح الاسلام



حاول محمد فى القران والاحاديث تشويه الاديان بكل الطرق ثم تبعه المسلمين على نفس النسق لعلهم يفلحون فيما فشل فيه محمد
فادعى عليهم ادعاءات كاذبه بان المسيحين يعبدون ثلاثة الهه وان اليهود قالوا عزير ابن الله
ولكى لا يكذب المسلمين قرانهم اصروا على اجبارنا على الايمان بثلاثة الهه مهما رفضنا ذلك
بالاضافه انه اتهم المسيحين بانهم يعبدون مريم بنت عمران مع ان مريم بنت عمرام واخت هارون قبل المسيحيه بالاف السنين
وحاول محمد ايضا تلفيق تهمة ادعاء ان عزير ابن الله لليهود مع انه لا يذكر فى التاريخ كله ان اليهود قالوا عزير ابن الله

وقام محمد بهذه المحاولات حتى تسود الدنيا امام الانسان فلا يجد الا الاسلام ويقبل مافيه مهما كان
والمصيبه ان المسلم لا يفهم هذه الطريقه فى تشويه الادبان وياتي ليقول لنا ان تعبدون ثلاثه الهه
طيب ياعم الحاج مسلم مين هم الثلاثة الهه الذين نعبدهم لا يعرف الرد فان قال تعبدون الاب والابن والروح القدس يكون قد خالف القران الذى قال انهم يعبدون المسيح وامه من دون الله -اى لا يعبدون الله بل يعبدوا المسيح وامه ولا يجد ثالث لهم
والى الان عندما تطلب من مسلم ان يقنعك بالاسلام لا يجد طريقه سوى تشويه معتقدات الاخرين لصالح الاسلام
الاسلام قائم من اوله لاخره على تشويه معتقدات الاخرين بالكذب والباطل
نتمنى ان يفوق المسلم من غيبوبته ويفطن لتلك الملاعيب المحمديه الحقيره

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”تشويه الاديان لصالح الاسلام

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s